أهمّ ١٠ تواريخ لمحطات بارزة في حياة ستيفن هوكينغ

فارق عالم الفيزياء الفلكية البريطاني الشهير ستيفن هوكينغ الحياة عن عمر يناهز ال ٧٦ سنة، بعد أن أصبح أحد أشهر شخصيات العالم بفضل عبقريته العلمية على الرغم من إعاقته الجسدية الكبيرة. إليكم أهمّ عشرة تواريخ لمحطات بارزة في حياة عالم الفيزياء:

٨ كانون الثاني ١٩٤٢  ولادة هوكينغ في أكسفورد.

١٩٦٢ انضم هوكينغ الحائز إجازة في الكيمياء من جامعة أكسفورد، إلى جامعة كامبريدج لدراسة العلوم الفلكية وأصدر سنة ١٩٦٦ أطروحته حول “مزايا الأكوان قيد التوسّع”.

١٩٦٤ علم هوكينغ أنه يعاني من التصلب الجانبي الضموري وهو مرض عصبي انتكاسي يصيب الخلايا العصبية الحركية لدى الشخص البالغ ويعرف أيضا باسم مرض شاركو.

١٩٦٥ تزوّج بجاين وايلد التي طلّقها سنة ١٩٩٥ ليقترن بإيلين مايسن.

١٩٧٤ أصبح هوكينغ أصغر الأعضاء سنا في الجمعية الملكية للعلوم، وهي أعرق الهيئات العلمية في بريطانيا.

١٩٧٩ عيّن أستاذا في الرياضيات في جامعة كامبريدج وشغل هذا المنصب لمدّة ثلاثين عاما.

١٩٨٥ فقد ستيفن هوكينغ القدرة على الكلام بالكامل بعد أن أجرى عملية جراحية لثقب القصبة الهوائية إثر إصابته بالتهاب رئوي. وبات يتواصل بواسطة كمبيوتر وجهاز صوتي.

١٩٨٨ أصدر هوكينغ كتاب “ايه بريف هيستوري أوف تايم” الذي يستعرض فيه المبادئ الرئيسية في علم الفلك بأسلوب مبسّط وبيعت منه ملايين النسخ.

٢٠٠٧ أجرى رحلة على طائرة خاصة في ظلّ انعدام الجاذبية.

٢٠١٤ صدور فيلم “ذي ثيوري أوف إفريثينغ” الذي يروي سيرة العالم الشهير من إخراج جيمس مارش وبطولة إدي ردماين الذي نال أوسكار أفضل ممثل عن تأديته دور هوكينغ.