أول شخص في العالم يحول نفسه لـ”جمجمة”

فنان وشم يُدعى “كالاكا سكول” واسمه الحقيقي “إريك ينير هينكابي راميريز”، قضى نحو عامين في إجراء تعديلات جسدية شديدة في سعيه لتغيير وجهه تمامًا، إلى أن وصل الأمر إلى قطع أنفه ليبدو وكأنه جمجمة!

وقام أيضًا بالخضوع لعمليات بشعة ومؤلمة، واحدة لإزالة النصف السفلي من أنفه والآخر لأذنيه. كما وشم نفسه باللون الأزرق والرمادي.

كان كالاكا الشهير حاليًا باسم “الرجل الجمجمة” والبالغ من العمر ٢٢ عاما، أول شخص في كولومبيا يختار أن يزيل أنفه وأذنيه طواعية، مما أثار عاصفة إعلامية في البلاد، حسبما أفادت صحيفة Daily Mail البريطانية، وقد بدأت ذلك الطريق عقب وفاة والدته.

ويقول إنه كان دائما مفتونًا بالجماجم عندما كان طفلًا، لكنه امتنع عن أي تشويه للجسم عندما كانت والدته على قيد الحياة، لأنها لم تعطه الضوء الأخضر لذلك!

وأضاف كالاكا لموقع كولومبي إنه يشعر “بالارتباط الشديد بالجماجم”، وأكد أن أي تعديلات للجسم هي قرار شخصيّ لا تخضع لحكم وآراء الآخرين.