الربيعي وبنشبلة يحملان راية العرب في “ملاكمة ريو”

بلغ الملاكم المغربي محمد ربيعي بطل العالم في وزن ٦٩ كيلوغراما الدور ربع النهائي في دورة الألعاب الأولمبية المقامة حاليا في ريو دي جانيرو، بفوزه على الكيني رايتون ندوكو أوكويري ٣-صفر في الدور الثاني.

وضرب ربيعي الذي أعفي من الدور الأول، موعدا مع الأيرلندي ستيفن جيرارد دونلي الثامن عالميا، وفي حال فوزه سيضمن برونزية على الأقل.

وتعقد آمال كبيرة على ربيعي لانتزاع الذهب الأولمبي للمرة الأولى في تاريخ المغرب، وبالتالي الصعود إلى منصة التتويج للمرة الأولى في الملاكمة منذ أولمبياد سيدني عندما نال الطاهر التمسماني برونزية وزن ٥٧ كيلوغراما، علما بأن الملاكمين المغاربة حصدوا ٣ برونزيات حتى الآن (أحرز الشقيقان عبد الحق ومحمد عشيق في ١٩٨٨ و١٩٩٢ في وزني ٥٤ و٥٧ كيلوغراما على التوالي).

وبلغ الدور ذاته الجزائري عبد الحفيظ بن شبلة السادس عالميا بتغلبه على الفنزويلي البير رامون راميريز ٢-١ في وزن ٨١ كيلوغراما.

ويلتقي بن شبلة الذي أعفي من خوض الدور الأول، مع البريطاني جوشوا باتسي الذي تغلب على الأوزبكستاني إلشود رسولوف ٢-صفر.

وفي وزن ٥٦ كيلوغراما، بلغ المغربي محمد حموت الدور الثاني بفوزه على الأوكراني ميكولا بوتسنكو بالنقاط ٢-صفر، ولحق به التونسي بلال المحمدي بتغلبه على إنكولوليكو سانتيليه من ليسوتو ٣-صفر.

وفي الدور الأول لوزن ٦٤ كيلوغراما، خسر الأردني عبادة الكسبة أمام الكندي أرثر بيارسلانوف صفر-٣، والجزائري عبد القادر شادي أمام البرازيلي جويديسون تيكسييرا ١-٢.

سكاي نيوز عربية