السلطات المصرية تستعيد غطائين حجريين فرعونيين من اسرائيل

أعادت السلطات الإسرائيلية غطائين لقبرين حجريين “ناووسين” فرعونيين إلى مصر، في إشارة إلى “عودة الدفء” إلى العلاقات بين البلدين، بحسب ما قاله وزير الخارجية الإسرائيلي.

ورغم أن ألوان الغطائين قد بَهُتت بفعل مرور آلاف الأعوام، إلا أنها لا تزال تشعّ بجمال الحضارة الفرعونية.

ويتكوّن كل من الغطائين الحجريين من قطعتين، ويعود أحدهما إلى الفترة ما بين العامين ١٦٠٠ و ١٣٠٠ قبل الميلاد، فيما يعود الثاني إلى الفترة ما بين العامين ٩٠٠ و ٧٠٠ قبل الميلاد.

وبحسب وزارة الخارجية الإسرائيلية، هُرّب هذين الغطائين إلى إسرائيل من بلد آخر غير محدد في فترة زمنية غير محددة، وأصبحا في عُهدة هيئة الآثار الإسرائيلية منذ أربع سنوات. ونظراً إلى قِدَمِ الغطائين وحالتهما الهشّة، احتفظت بهما الهيئة في مخزن خاضع للتحكم المناخي.

وتلقى السفير المصري في إسرائيل حازم خيرات الغطائين في وزارة الخارجية الإسرائيلية

المصدر:  CNN العربية