العلماء يحددون ٣ أسباب ممكنة لفناء البشرية

قدم خبراء من معهد مستقبل البشرية في كلية الفلسفة بجامعة أكسفورد البريطانية تقريرا يسرد أسبابا رئيسية، من وجهة نظرهم، يمكن أن تؤدي إلى تدمير الحضارة على كوبنا الأرض.

ويعتقد الخبراء في تقريرهم الذي عنون بـ “الخطر الوجودي.. الدبلوماسية والإدارة”، أن أكبر التهديدات التي تواجهها البشرية تتمثل في انتشار وباء ما أو تغير في المناخ أو اندلاع حرب نووية. ووفقا لهم، لا تقدم حكومات الدول في العالم ما يكفي لحماية الأرض من هذه التهديدات المحتملة، وعلى وجه الخصوص التهديد الحاد المتعلق باستخدام الأسلحة البيولوجية.

ويرتكز التقرير في استنتاجاته على استطلاع أجري لمجموعة واسعة من الخبراء المشاركين في عدد من المناسبات الخاصة التي عقدت في جامعة أكسفورد وجامعة كامبريدج. إذ حث الخبراء المستطلعة آراؤهم القادة الدوليين إلى إيلاء الاهتمام للمشاكل التي تحدث عنها التقرير.

يشار إلى أن جيوفيزيائيين أمريكيين وبريطانيين أظهروا أنه بحلول منتصف القرن الحادي والعشرين سيحدث انهيار الأنظمة الكهربائية في العالم. وبحلول ذلك الوقت، ممكن لمدن تقع في منطقة التجمد الدائم شرقي سيبيريا – كما يعتقد فريق دولي من الباحثين من روسيا والولايات المتحدة – أن تتدمر لأسباب تتعلق بفقدان الثبات في أساسات المباني.

Lebanon Debate