الوطاويط تهدد ملعب تشلسي الجديد

تبدو خطة نادي تشلسي الإنجليزي لبناء ملعب جديد بتكلفة نصف مليار يورو في مهب الريح.. والسبب الوطاويط.

وكانت إدارة النادي اللندني تأمل في إنشاء ملعب بسعة ٦٠ ألف متفرج، ليكون بديلا عن “ستامفورد بريدج” الذي يستوعب ٤٠ ألفا فقط، لكن الموقع المختار للملعب قريب من مقبرة برومبتون غربي لندن، إحدى أهم أوكار الوطاويط في المدينة.

ونقلت تقارير صحفية بريطانية عن مسؤولين محليين في لندن، رغبتهم في الحصول على ضمانات ألا تؤثر أضواء الملعب المبهرة سلبيا، على حياة تلك الكائنات الليلية التي تنشط في الظلام، قبل منح التصاريح اللازمة لإنشاء الملعب.

وقال مجلس هامرسميث وفولهام، الذي يدير المنطقة المقررة لإنشاء الملعب في بيان: “معلومات قليلة متوفرة عن تأثير الأضواء الصناعية على الوطاويط وكيف سيتم تقليل هذا التأثير عن طريق تصميم نظام الإضاءة”.

وإذا حصل الملعب على التراخيص اللازمة، فإنه سيصبح – بعد اكتمال بنائه عام ٢٠٢٠ – رابع أكبر ملعب في العاصمة البريطانية، بعد ويمبلي وملعب الإمارات الخاص بأرسنال وملعب توتنهام هوتسبير الجديد.

سكاي نيوز عربية

العودة إلى الأعلى