دواء للانسداد الرئوي ينجح بعد فشله سابقا

أثبت دواء بريو الجديد الذي تنتجه شركة غلاكسو سميث كلاين ويؤخذ عن طريق الاستنشاق، أنه أفضل بشكل كبير من الأدوية المعتادة في دراسة بريطانية أجريت على نطاق واسع، اختبرت الدواء في الاستخدام اليومي معطية المنتج دفعة بعد فشله في تجربة سابقة أجريت في عام ٢٠١٥.

وقالت الشركة الثلاثاء إن الدراسة التي اختبرت بريو في ممارسات يومية بمختلف أنحاء بلدة سالفورد، أظهرت أنه الأفضل في تقليل نوبات صعوبة التنفس الخطيرة لدى مرضى يعانون داء الانسداد الرئوي المزمن.

ووجدت الدراسة التي أجريت على ٢٨٠٠ مريض أن هناك انخفاضا واضحا إحصائيا تصل نسبته إلى ٨٫٤ في المئة في معدل تفاقم المرض متوسط الشدة أو الحاد مقارنة بالمرضى الذين يتناولون الأدوية المعتادة.

وتأتي تلك النتيجة الإيجابية بعد تجربة إكلينيكية أخرى أكثر تقليدية أجريت في سبتمبر، وجدت أن بريو الذي يسوق في أوروبا باسم ريلفار فشل في إطالة عمر مرضى داء الانسداد الرئوي المزمن والذي يعرف أحيانا باسم رئة المدخن.

وتجرى في الوقت الراهن دراسة ثانية مماثلة في سالفورد على مرضى الربو ومن المتوقع ظهور نتائجها في ٢٠١٧.

المصدر: سكاي نيوز عربية