رد فعل غير متوقع من حسين فهمي على اتهام طليقته له بطردها من منزلها

يتعرض الفنان حسين فهمي لموجة كبيرة من الانتقادات اللاذعة على إثر تصريح طليقته السيدة رنا القصيبي في حقه، بأنه طردها من منزلها.

وذكرت عدد من التقارير الصحفية أن حسين فهمي أغلق هاتفه المحمول ولم يرد على أي من تساؤلات الصحفيين حول حقيقة الأمر، ليكون رد فعله هو الصمت التام أمام كافة الادعاءات التي قيلت في حقه.

وكانت السيدة رنا القصيبي قد حررت محضراً ضد طليقها حسين فهمي تتهمه فيه بطردها من منزلها في الشيخ زايد وتبديد منقولاتها، وإنه امتنع تماماً عن حصولها على أغراضها من الداخل.

ليالينا