زين مالك: لا أعتبر نفسي مسلما.. ولا أؤمن بالجحيم

فاجأ المغني البريطاني الشاب زين مالك جمهوره من الشباب خاصة المسلمين منهم بعدما اعترف أنه لا يعتبر نفسه مسلما ولا يؤمن بالصلاة أو الجحيم في الآخرة.

تحدث زين مالك بصراحة في حواره في عدد ديسمبر من النسخة البريطانية من مجلة Vogue عن معتقداته الدينية وما إذا كان يعتبر نفسه مسلما أم لا.

وردا على سؤاله ما إذا كان يعتبر نفسه شخصا متدينا أم لا، قال: في الحقيقة، لم أتحدث قط علانية عن معتقداتي الدينية. لا أزعم أنني مسلما.

وبسؤاله هل يعتبر نفسه مسلما الآن، رد: لا، لا أعتبر نفسي كذلك.

واستكمل متأملا: أؤمن أن مهما كانت معتقدات الأشخاص فهي أمر خاص بينهم وبين الشخص أو الشيء الذي يعبدونه. بالنسبة إلي، لدي اعتقاد روحاني بوجود إله. لكن هل أؤمن بالجحيم؟ لا.

وأضاف: أريد فقط أن أحتفظ بمعتقداتي بيني وبين ما أؤمن به. أعتقد أن ذلك يجعلني أمضي قدما في حياتي بسلاسة. لو تصرفت بسلوك حسن، سيتم معاملتي بطريقة حسنة. هذا كل ما في الأمر.

وأضاف: لا أؤمن أنني بحاجة إلى أن آكل لحم معين تم الصلاة عليه بطريقة معينة، لا أؤمن أن علي الصلاة بلغة معينة خمس مرات يوميا. لا أؤمن بأي من ذلك. أؤمن فقط أنك لو شخص جيد كل شيء سيكون جيدا في حياتك.

وعن مدى تقبل أهله لتخليه عن الإسلام وهل كان الأمر سهلا عليهم، رد: بالنسبة إلي كان الأمر سهلا. والدي وأمي كانا دائما معنا لتعليمنا – نعم ذهبت للمسجد، نعم درست الإسلام – لكنهما أعطانا حق الاختيار بأنفسنا.

لكن لم ينكر زين أنه استمتع بسنوات الطفولة في المسجد قائلا: يوجد بالتأكيد أشياء جميلة في كل دين، مؤكدا على سعادته بأنه بنى حياته على تعاليم الإسلام.