طفلة تعيش وحدة لمدة ٤ أيام

تم العثور على طفلة تبلغ من العمر ٣ سنوات على قيد الحياة بعد أن بقيت وحيدة بالمنزل لمدة ٤ أيام، وكانت تتناول فقط الخبز والزبد طوال تلك الفترة، بعد أن انتحرت أمها داخل إحدى غُرف المنزل.

عثرت الشرطة على أم لطفلين “إيمي لويز إيفانز” وتبلغ من العمر ٢٨ عامًا، من مدينة بورت تالبوت جنوب ويلز في بريطانيا،  داخل غرفة نومها.

وقال كليف موريس، من شرطة ساوث ويلز، إن ابنة إيفانز البالغة من العمر ٣ سنوات كانت أيضًا في المنزل وكانت في حالة يُرثى لها، إذّ إنه تم نقلها إلى المستشفى لفحصها من قبل طبيب الأطفال.

وأضاف موريس إن الشرطة تعتقد أن الطفلة الصغيرة نجت من الموت بعدما اعتمدت على الخبز وبعض الزبدة. وكان الإبن “إيفانز” يجلس مع والده في ذلك الوقت.

وأوضح الشرطي أن هناك ظروف مشبوهة وراء وفاة الأم، لا سيما وأنها لا تعاني من أي مشاكل في الصحة العقلية. وتبين من التحقيق أنها عانت سابقًا من العنف لا المنزلي في علاقات سابقة.