فيلبس يحرز الذهبية الـ ٢٢ في الأولمبياد

أحرز السباح الأميركي مايكل فيلبس ذهبيته الـ٢٢ في الألعاب الأولمبية الصيفية معززا رقمه القياسي، بعد تتويجه في سباق 200 متر متنوعة الخميس في ألعاب ريو دي جانيرو ٢٠١٦.

وهذه الميدالية الـ٢٦ لفيلبس (٣١ عاما) في مشواره ضمن الألعاب.

كما هي الذهبية الرابعة لفيلبس في ريو بعد الأولى في سباق ٤ مرات ١٠٠ متر حرة، والثانية في سباق ٢٠٠ متر فراشة والثالثة في ٤ مرات ٢٠٠ متر حرة.

وستكون الفرصة متاحة لفيلبس بتحقيق ذهبية خامسة عندما يخوض سباق ١٠٠ متر فراشة.

ونال فيلبس في الدورات السابقة ٦ ذهبيات في أثينا ٢٠٠٤ و٨ ذهبيات في بكين ٢٠٠٨ و٤ ذهبيات في لندن ٢٠١٢، وفضيتين في لندن ٢٠١٢ وبرونزيتين في أثينا ٢٠٠٤.

وسجل فيلبس (١.٥٤.٦٦ دقيقة)، متقدما على الياباني كوسوكي هاغينو (١.٥٦.٦١)، والصيني شون وانغ (١.٥٧.٠٥).

وهذا الفوز الرابع على التوالي لفيلبس في هذا السباق ضمن الألعاب الأولمبية، وبعدما كان متوقعا أن يشهد منافسة بينه وبين غريمه راين لوكتي في مشهد أخير بينهما على الساحة العالمية بسبب تقدمهما في العمر.

وسيطر فيلبس على السباق في آخر ٥٠ مترا، فيما تراجع لوكتي (٣٢ عاما) وحل خامسا، علما بأنه صاحب الرقم العالمي (١.٥٤.٠٠)، وقد سجله في ٢٨ يوليو ٢٠١١.

وكان فيلبس دخل التاريخ في أولمبياد بكين ٢٠٠٨ بعد تتويجه بثماني ذهبيات في ٨ سباقات شارك فيها ليتفوق على إنجاز مواطنه السباح أيضا مارك سبيتز (٧ ذهبيات في أولمبياد ١٩٧٢)، واستمر في تعزيز رصيده ليصبح ٢٢ ذهبية وفضيتين وبرونزيتين.

وعاد فيلبس في ٢٠١٤ عن اعتزال دام ١٨ شهرا بعد أولمبياد لندن ٢٠١٢.

سكاي نيوز عربية