كوريا الشمالية تحذر الولايات المتحدة … مستعدون للحرب

ذكرت افتتاحية لصحيفة رسمية في كوريا الشمالية أن بيونغ يانغ مستعدة تماما لأي نوع من الحروب ضد الولايات المتحدة، ما ينذر بتصاعد التوتر بين البلدين.

وقالت صحيفة “بيونغ يانغ تايمز”، السبت، في افتتاحية بعنوان “إطلاق النار على القدم”، إن “جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية لديها كل ما تحتاجه وهي مستعدة لكل شيء”.

وأضافت أن “الدولة النووية المستقلة مستعدة تماما لمواجهة أي نوع من الحروب التي تريدها الولايات المتحدة”، مشيرة إلى أن التحركات الأميركية في شبه الجزيرة الكورية يدل على أنها وصلت إلى مرحلة عملية.

وجاءت الافتتاحية ردا على تقرير نشر في ١٥ فبراير / شباط الماضي في مجلة فورين بوليسي الأميركية، قال إن وكالات المخابرات قد عززت من مواردها في شبه الجزيرة الكورية.

وأوضح التقرير أن مجتمع الاستخبارات يعمل على جمع البيانات والتحضير لهجوم إلكتروني محتمل لمنع نظام كوريا الشمالية، من الحصول على القدرة الكافية لإيصال صاروخ نووي إلى الولايات المتحدة.

وقال مسؤول سابق في المخابرات لـ “فورين بوليسي” إن “الطلقة الأولى ستكون على الإنترنت”.