يان دولاج: ما سألت لا مجرب ولا حكيم، خبصت لحالي والله كريم!

يستعد الكاتب والممثل يان دولاج حالياً لتصوير فيلم سينمائي طويل مع أصدقاءٍ فرنسيين له سوف يحطون الرحال في لبنان بداية العام ٢٠١٧ لبدء التحضيرات

أما عن سب إختيار لبنان لتصوير العمل فيجيب دولاج :”لم لا؟، ما ناقصو شي لبنان. هيدا البلد ستديو تصوير بحد ذاته. هنالك نوعية الضوء الرائعة، جمال وتنوع المناظر الطبيعة، قصر المسافات، مواهب فريدة محلية على صعيد التقنيين أو الممثلين وكل ما يتعلق بالفن السابع. وهناك تفصيل مهم أيضاً، فتكلفة الفيلم سوف تكون أقل هنا من أي دولة أوروبية أخرى ووقت التنفيذ أقصر. اللبناني ذكي وشغيل وما بيتدلل كتير.

وعن إمكانية وجود عقبات واجهته رد دولاج” تعلمون أن الدول الاوروبية لا تشجع رعاياها بالسفر إلى بعض الدول، تركت لأصدقائي مسؤولية الخيار واجابوني أنهم بغاية الشوق لزيارة لبنان وخوض هذه التجربة. أنا عادةً بطحش ويمكن إذا فكر الانسان كثيراً هناك عديد من المغامرات يلغيها. أنا مغامر اتعطش دوماً لتجربة جديدة، ما بسأل لا مجرب ولا حكيم، بجرب بقوم بوقع بتعلم والله كريم!”